وزير الإنتاج الحربي يناقش مع السفير البولندي وشركة “PGZ” سبل تعزيز التعاون

0

 

استقبل المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي السيد ميهاو وابيندا سفير بولندا بالقاهرة ووفد شركة “PGZ S.A” لبحث سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، وذلك بمقر ديوان عام الوزارة بحضور المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفي نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب وعدد من قيادات الوزارة.

أكد المهندس/ محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي حرص وزارة الإنتاج الحربي على التعاون مع الشركات العالمية لنقل وتوطين التكنولوجيات الحديثة في مختلف المجالات بشركات ووحدات الإنتاج الحربي لتعميق التصنيع المحلي وزيادة القيمة المضافة، مشدداً على وجود علاقات تعاون مثمرة بين الجانبين، مضيفاً أن هذا اللقاء يعكس وجود رغبة مشتركة في تنمية وتطوير العلاقات بين الطرفين ووضع آلية لدراسة متطلبات السوقين (المصرية والبولندية) وهو ما سيتم العمل عليه في الفترة القادمة، معرباً عن تطلع “الإنتاج الحربي” إلى تعزيز التعاون المشترك مع الجانب البولندي لإنتاج منتجات متنوعة بجودة عالية وأسعار منافسة، لافتاً إلى أن مصر تعد سوق واعدة ويمكن إعتبارها مركزاً للإنطلاق إلى أسواق الدول العربية والأفريقية، مضيفاً أن لقاء اليوم يأتي في ضوء ما تم تناوله من نقاط تعاون والتي سبق طرحها خلال اللقاء الذي تم مع السيد السفير في شهر نوفمبر الماضي والذي تم خلاله الاتفاق على تعزيز التعاون مع شركة “PGZ” من خلال تنظيم زيارات لها بعدد من شركات الإنتاج الحربي ومن ثم الاجتماع لمناقشة ما تم الإطلاع عليه.

وأوضح السيد/ ميهاو وابيندا سفير بولندا بالقاهرة أنه تم خلال اللقاء مناقشة كيفية تعزيز التعاون المشترك لزيادة حجم التبادل التجاري بين الجانبين وسبل فتح أسواق جديدة لمنتجات شركات الإنتاج الحربي بالسوق البولندية لدعم الصادرات المصرية وكذا جذب استثمارات للسوق المصرية في ظل الفرص الاستثمارية المتاحة والإصلاحات الاقتصادية التي تمت بالدولة خلال السنوات الماضية ودفع فرص إقامة شراكات ثنائية تعود بالنفع على كلا الطرفين، وأشاد السفير البولندي بدور وزارة الإنتاج الحربي التي تعد الركيزة الأولى للتصنيع العسكري بمصر وأحد الأذرع الصناعية للدولة من خلال استغلال فائض طاقتها الإنتاجية لصالح الإنتاج المدني وصولاً للتصدير إلى الخارج.

من جانبه أشار السيد/ Hubert Stepniewicz نائب رئيس “PGZ” البولندية إلى أن الشركة تعمل في مجال إنتاج عدد من المنتجات العسكرية (الدفاع الجوي، الإشارة، الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، أجهزة الاستشعار عن بعد، المركبات، الذخيرة) كما تقوم بإنتاج منتجات مدنية مثل (سفن الصيد، وحدات وغرف التفريغ الهوائي، معدات إعادة التدوير، محطات توليد الكهرباء بطاقة الرياح، أتوبيسات النقل، محطات معالجة المياه)، وأشار إلى أنه تم مؤخراً زيارة عدد من شركات الإنتاج الحربي للتعرف على الإمكانيات التصنيعية بها على أرض الواقع، مشيداً بما تم الإطلاع عليه من قدرات تكنولوجية وفنية وبشرية بهذه الشركات، كما أعرب عن استعداد شركتهم للتعاون القائم على التصنيع المشترك ونقل التكنولوجيات الحديثة لشركات الإنتاج الحربي.

وأكد المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة/ محمد عيد بكر على عمق العلاقات التي تربط بين الجانبين في مختلف المجالات، لافتاً إلى حرص الوزارة على فتح آفاق جديدة مع الجانب البولندي ودعم وتعزيز أوجه التعاون المشترك، معرباً عن تطلع “الإنتاج الحربي” لمواصلة التعاون المثمر مع الجانب البولندي في مجالات التصنيع المختلفة وتبادل زيارات الوفود الفنية من الجانبين بما يساهم في تحديد موضوعات التعاون المشترك بدقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Need Help? Chat with us