“مؤسسة فيزا” تخصص تمويلاً بنحو 250 ألف دولار لدعم الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر

مؤسسة التعليم من أجل التوظيف تتلقى تمويلاً من "فيزا" لدعم تمكين المرأة والفتاة المصرية اقتصادياً عبر التوظيف والتدريب على ريادة الأعمال

 أعلنت “فيزا فاونديشن” منح 250 ألف دولار كتمويل لدعم الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر. ويشمل هذا التمويل تقديم منح لتوفير لخدمات الدعم والتدريب والتمويل للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر من منظور شامل وقائم على التنوع بين الجنسين.

 

وسوف يُمنح التمويل لمؤسسة “التعليم من أجل التوظيف” والتي تأسست عام 2007 لمنح الشباب مستقبلاً أكثر إشراقاً للشباب ومساعدة الشركات على إيجاد موظفين يتمتعون بالمهارات اللازمة للقطاعات المناسبة.

 

وتلقت المؤسسة التمويل للمساهمة في تحقيق نمو اقتصادي شامل من خلال توفير الوظائف والتدريب على ريادة الأعمال للمرأة المصرية.

 

ويعد هذا التمويل جزءاً من مبادرة “Equitable Access” التابعة لمؤسسة “فيزا فاونديشن”، وهي التزام تمويلي بقيمة 200 مليون دولار تم الإعلان عنه في أبريل عام 2020 لتلبية احتياجات الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر على المدى الطويل مع التأكيد على تعزيز التنمية الاقتصادية للمرأة، وهو أمر حيوي من أحل تحقيق تعافٍ اقتصادي طويل الأجل من جائحة “كورونا”.

 

من جانبها، صرحت “ملاك البابا” المدير الإقليمي لشركة “فيزا” في مصر: “تمثل الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر العمود الفقري للاقتصاد. ومن الضروري تزويد مالكي هذه الشركات ورواد الأعمال بالموارد والمعرفة والمهارات التي تدعم إعادة البناء أو الانطلاقة لنشاط تجاري أقوى في الظروف الحالية.

إننا في فيزا فخورون بما نقدمه من تمويلات للمؤسسات الأخرى مثل (التعليم من أجل التوظيف) بهدف تلبية الاحتياجات وإزالة معوقات التمويل التي تواجهها الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر، وبذلك، تساعد في بناء مجتمعات أقوى تحقق الازدهار للجميع.”

 

وبناءً على تقديرات البنك الدولي، تشكل الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر أكثر من 90% من إجمالي الشركات العالمية، ونحو 60% من وتيرة التوظيف العالمية. وهناك عجز ائتماني سنوي بنحو 300 مليار دولار في التمويل المقدم للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر التي تديرها النساء على مستوى العالم وسط توقعات بزيادة هذا العجز نتيجة أثر جائحة “كورونا” على الاقتصاد حالياً.

 

وصرح “جراهام ماكميلان” رئيس مجلس إدارة مؤسسة “فيزا”: “الآن، ومقارنة بذي قبل، أصبح الوصول بكفاءة إلى الموارد ورؤوس الأموال أمر ضروري للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر كي تحافظ على الاستدامة والنمو. وتلتزم “فيزا فاونديشن” تماما بتمويل المؤسسات الداعمة للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر وتمكينها للنهوض في اقتصاد أكثر شمولاً.”

 

وتؤكد شركة “فيزا” ومؤسسة “فيزا” على منح الموارد اللازمة لدعم الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر ومساعدتها على النمو والتعافي من تداعيات جائحة “كورونا”.

وتعمل “فيزا” على تمكين مالكي تل الشركات ورواد الأعمال وتزويدهم بالمعرفة والمهارات والوصول إلى الشبكات المالية الخاصة بـ”فيزا” والخدمات المالية التي تحسن من سبل الحياة الاقتصادية مما يؤدي في النهاية إلى حدوث تأثير مضاعف يُسمع صداه داخل المجتمعات.

 

لمزيد من المعلومات عما تقدمه شركة “فيزا” و”فيزا فاونديشن” من دعم للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر، زوروا:

“فيزا فاونديشن” تقدم تمويلاً بنحو 210 ملايين دولار للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر لمواجهة تداعيات “كورونا”

 

“فيزا” تطلق منصات لدعم الشركات الصغيرة عبر “فيزا دوت كوم” لتقديم الموارد لرواد الأعمال إسداء النصائح المالية لمالكي تلك الشركات والتي تساعدهم على تحسين أعمالهم.

 

عن مؤسسة “فيزا فاونديشن”

 

تسعى “فيزا فاونديشن” لدعم الشمول الاقتصادي بحيث يتاح للأفراد والشركات والمجتمعات النجاح والازدهار. وعبر تقديم المنح والاستثمار، تعمل “فيزا فاونديشن” على تحقيق النمو للشركات الصغيرة ومتناهية الصغر والتنوع بين الجنسين. كما تدعم المؤسسة أيضا تلبية احتياجات المجتمعات بشكل أوسع نطاقاً ومواجهة أي كوارث في أوقات الأزمات. وسجلت مؤسسة “فيزا فاونديشن” ككيان مؤسسي. لمزيد من المعلومات، زوروا الرابط التالي:
https://usa.visa.com/about-visa/philanthropy/visa-foundation.html

عن شركة “فيزا”

“فيزا” شركة رائدة عالميا في مجال المدفوعات الرقمية. ترتكز مهمتنا على تحقيق التواصل على مستوى العالم من خلال شبكة دفع آمنة ومبتكرة وذات موثوقية، ومساعدة الأفراد والشركات والاقتصادات على تحقيق الازدهار. كما أن شبكتنا “فيزا نت” المتقدمة في أنشطة المعالجة المالية العالمية توفر أيضا وسائل دفع آمنة وذات موثوقية حول العالم بفضل قدرتها على التعامل مع أكثر من 65 ألف معاملة مالية في الثانية الواحدة.

 

ويعد التركيز الدؤوب لشركة “فيزا” على الابتكار بمثابة حافز للنمو السريع للتجارة الرقمية في أي مكان. ومع مضي العالم قدما نحو الرقمنة، تعمل “فيزا” على توسيع قدرات علامتها التجارية ومنتجاتها وفريقها وشبكتها بهدف إعادة تشكيل مستقبل التجارة. لمزيد من المعلومات، زوروا:

About Visa, visa.com/blog & @VisaNews

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Need Help? Chat with us