تصدير 6 آلاف طن أسمنت سيناء من ميناء العريش للمغرب بعد توقف 8 سنوات

0
أعلنت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في بيان صادر صباح اليوم، عن مغادرة السفينة URANUS المتجهة إلى المغرب بحمولة 6 آلاف طن من الأسمنت الأبيض المعبأ من سيناء، بعد عمليات الشحن لمدة 48 ساعة متواصل العمل داخل الميناء، وذلك في إطار استمرار تصدير المنتجات السيناوية المعبأة والخام من الميناء منذ إعادة تشغيله في يناير الماضي.
وقد استقبل ميناء العريش البحري التابع للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس – القطاع الشمالي- السفينة URANUS القادمة من اليونان أول أمس والتي ترفع علم توجو ويبلغ طولها 116 متراً بغاطس 7 أمتار وهي السفينة رقم 15 التي استقبلتها الميناء خلال هذه الفترة بعد إعادة التشغيل، والرابعة من نوعها لتصدير الأسمنت الأبيض المعبأ من قِبل شركة سيناء للأسمنت الأبيض.
وفي هذا السياق، صرح المهندس يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس أن ميناء العريش يتمتع بموقع فريد ومتميز على البحر متوسط يصل بين قارتي أوروبا وآسيا مما استدعى عملية تطويره وذلك بالاشتراك مع القوات المسلحة لكي يكون قادراً على استقبال السفن الحديثة وبحمولات ضخمة، فضلاً عن العمل على تصدير البضائع السيناوية مثل الأسمنت والرمل والملح والرخام إلى الأسواق الخارجية، وخلق فرص عمل مباشرة وغير مباشرة لأبناء المحافظة ودفع عملية التنمية فى شبه جزيرة سيناء.
وأضاف المهندس يحيى زكي أن عمليات التطوير التي تشهدها الميناء تأتي في إطار توجيهات وتكليفات السيد رئيس الجمهورية وتسريع وتيرة الأعمال بالميناء والتنسيق مع الجهات المعنية والقوات المسلحة للإنتهاء منها خلال عامين لتشغيل الميناء ورفع كفاءته ليضاهي الموانئ العالمية وينافس مثيلاته بشرق البحر المتوسط، على أن تنعكس عمليات التطوير على أبناء المحافظة في إطار تنمية شبه جزيرة سيناء، حيث أنه الميناء البحري الوحيد بالمحافظة.
وأشار رئيس المنطقة الاقتصادية إلى التيسيرات التي منحتها المنطقة الاقتصادية للشركات التى تقوم بالتصدير والتي استفادت منها الشركات بشكل كبير لفتح أسواق جديدة لها في أوروبا وشمال إفريقيا، لافتاً إلى تصدير 70 ألف طن من المنتجات السيناوية التي تشمل “أسمنت أبيض وأسود وملح” منذ إعادة التشغيل للميناء، وكانت أبرز الدول المستوردة لهذه المنتجات “روسيا وسوريا واليونان والمغرب وليبيا”.
الجدير بالذكر أن ميناء العريش التابع للمنطقة الاقتصادية يشهد عمليات تطوير للحوض الأول، ما بين إنشاء أرصفة جديدة وساحات للتداول وأعمال مدنية للأسوار والبوابات الجديدة وطرق رئيسية وأعمال تكريك للممر الملاحي وحوض الميناء ودائرة الدوران وزيادة الغاطس أمام الأرصفة وكذلك استكمال بناء حاجز الأمواج الحالي وبناء حواجز جديدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Need Help? Chat with us